close
Share with your friends

الإمارات تتقدم ثلاثة مراكز ضمن تقرير كي بي إم جي "مؤشر عناصر النمو الواعدة" مما يعكس قدراتها الواعدة على الساحة الاقتصاد

الإمارات تتقدم ثلاثة مراكز ضمن تقرير كي بي إم جي "مؤشر

: حلت دولة الإمارات في المرتبة الـ 22 من بين 180 دولة على مستوى العالم ضمن تقرير كي بي إم

1000

Related content

gpi-2019


يوليو2019: حلت دولة الإمارات في المرتبة الـ 22 من بين 180 دولة على مستوى العالم ضمن تقرير كي بي إم جي "مؤشر عناصر النمو الواعدة" لعام 2019؛ متصدرة بذلك دول الشرق الأوسط. ساهم في حصول الدولة على هذا التصنيف العالمي العديد من العوامل أبرزها استقرار الاقتصاد الوطني وسياسات الانفتاح وجودة المؤسسات والبنية التحتية والتنمية البشرية.

وصعدت دولة الإمارات العربية المتحدة ثلاثة مراكز على قائمة التصنيف منذ العام الماضي؛ ويرجع ذلك، بشكل كبير، إلى التقدم الحاصل على صعيد تطوير البنية التحتية، خاصة في قطاع النقل. جدير بالذكر أن رؤية 2021 تشكل أحد المحركات الرئيسية للنمو في دولة الإمارات خاصة أنها تدعم التركيز على تطوير البنية التحتية بشكل مرن وموثوق ومستدام في أرجاء الدولة؛ وهو من شأنه أن يدعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

ويُصًنف تقرير "مؤشر عناصر النمو الواعدة" جودة البنية التحتية للنقل في دول العالم كعامل حاسم في تعزيز قدراتها الاقتصادية التنافسية.  يعد تنقل الأفراد والبضائع بحرية من العوامل الرئيسية المحددة للنمو، إلا أن صيانة وتطوير البنية التحتية للنقل يتطلب ضخ استثمارات كبيرة من القطاعين العام والخاص.

وقال فيكاس بابريوال، رئيس قسم الاستشارات لدى "كي بي إم جي" لوار جلف: " يقدم مؤشر كي بي إم جي نظرة موضوعية غير منحازة على القدرات الحقيقية المتاحة في دولة ما، استنادًا إلى عوامل تتجاوز الناتج المحلي الإجمالي. ومن المشجع أن تحقق دولة الإمارات نتائج جيدة في القدرات المحورية مثل تطوير البنية التحتية واستقرار الاقتصاد الكلي والانفتاح، مما يعكس قدراتها وامكاناتها أمام مجتمع الأعمال والاستثمار؛ كما يسلط المؤشر على النمو الكبير الذي طال قطاعات التكنولوجيا والابتكار وبرامج التنمية الاجتماعية."

وأكد تقرير "مؤشر عناصر النمو الواعدة" على أن الاقتصاد الإماراتي الذي يدار بموارد بشرية مؤهلة، يمتلك من القدرات ما يمكنه من تعزيز معدلات النمو بشكل متنامي. وتؤدي دولة الإمارات أداءً جيدًا في هذه الركيزة أيضاَ، حيث تستقطب العمالة المطلوبة لتعزيز الاقتصاد المتنامي بشكل مستدام، وتزويدها بالمهارات والمعارف المناسبة لتسريع معدلات النمو.

وسجلت دولة الإمارات معدلات أعلى من العديد من الدول مثل النرويج والسويد وذلك على صعيد ركيزة استقرار الاقتصاد الكلي؛ التي تقيّم تقدم الدول وفقًا لمستويات الدين القومي وعجز الميزانية ومدى نجاح الحكومات في إدارة المالية العامة.

بدوره، قال يائل سلفين، كبير الاقتصادين لدى كي بي إم جي في المملكة المتحدة ومؤلف التقرير: "إن الدور التي تلعبه المؤسسات المستقرة في تعزيز النمو الاقتصادي المستدام يعد أمراً بالغ الأهمية. وعلى الصعيد العالمي، يوضح المؤشر أن البلدان ذات الأداء المتميز والتي تمكنت من إرساء أسس النمو الاقتصادي القوي، هي التي تتصدر الصفوف. كما تتقدم الدول الصغيرة، مثل كوريا الجنوبية ودولة الإمارات في التصنيفات العالمية بشكل متسارع، في حين أن الاقتصادات النامية غالباً ما تحقق تقدماً أسرع من نظيراتها المتقدمة."

                                                     انتهى

نبذة عن تقرير "مؤشر عناصر النمو الواعدة"

تم إطلاق النسخة الأولى من تقرير "مؤشر عناصر النمو الواعدة" في عام 2014. يشتمل تقرير "مؤشر عناصر النمو الواعدة" على 26 مجموعة مستقلة من مؤشرات عناصر النمو الواعدة والتي تم وضعها لتقييم امكانات إنتاجية الدول، بناءً على الدراسات الأكاديمية ونتائج مسح الأعمال. وغطت كي بي إم جي 180 دولة وتتبعت أدائها منذ عام 1997. تم تجميع مؤشرات البيانات في خمسة مؤشرات عامة رئيسية أبرزها استقرار الاقتصاد الكلي، والانفتاح لمواكبة تطورات السوق، وجودة البنية التحتية، والتنمية البشرية، ونوعية المؤسسات.

نبذة عن كي بي إم جي الدولية

ن "كي بي إم جي" شبكة عالمية من شركات الخدمات المهنية التي تقدم خدمات التدقيق والضرائب والاستشارات. إننا نقدم خدماتنا في 153 دولة حول العالم ولدينا أكثر من 207,000 موظف يعملون لدى الشركات الأعضاء في مختلف دول العالم. إن الشركات الأعضاء المستقلة في شبكة كي بي إم جي هي شركات تابعة لـ "كي بي إم جي إنترناشيونال كوبوريتيف" ("كي بي إم جي إنترناشيونال")، شركة سويسرية. تمثل كل شركة من الشركات الأعضاء لدى "كي بي إم جي" كيان قانوني منفصل ومستقل بذاته وتصف نفسها بذلك.

لمزيد من المعلومات يرجى التواصل مع:

 

محمود أبو شريف

Mahmud.sherif@bpgorange.com

© 2019 KPMG Lower Gulf Limited, registered in the UAE and a member firm of the KPMG network of independent member firms affiliated with KPMG International Cooperative (“KPMG International”), a Swiss entity. All rights reserved. Printed in the United Arab Emirates. The KPMG name, logo and “cutting through complexity” are registered trademarks or trademarks of KPMG International.

Connect with us

 

Want to do business with KPMG?

 

loading image Request for proposal